مها النجار : البرلمان الملعون

maha

من ينظر إلى مايجري في مجلس النواب الحالي لايصدق أن هذا المجلس الذي جلس فيه عظماء مثل المفكر الإسلامي والسياسي محمد حسين هيكل صاحب كتاب حياة محمد والزعيم سعد زغلول ومصطفى النحاس باشا وعبد اللطيف البغدادي وأنور السادات ولبيب شقير وصلاح أبو اسماعيل وابراهيم شكري وممتاز نصار وسيد مرعي والمفكر الإسلامي صوفي أبو طالب ومحمد كامل ليلة ورفعت المحجوب وأستاذ أساتذة القانون فتحي سرور وأسماء كثيرة نتفق ونختلف معها لكنها في النهاية أسماء كبيرة هو نفسه الذي يجلس فيه العكشة ومرتضى منصور وأشباه الرجال وبعض المرضى والأغمار ؟؟ إن سقوط القيم بين المفكرين أسرع من سقوطها بين المتصارعين بالسلاح .. أيها المهرجون على مسرح البرلمان .. لقد أضعتم أجيالا وأحفادا كانوا ينتظرون منكم أن تطفئوا النار المستعرة بين أبناء الوطن الواحد .. وتحملون شعلة الحرية لتنيروا لأهليكم وأبنائكم وأحفادكم الطريق .. فإذا بكم تسكبون مزيدا من البنزين على النيران المشتعلة على الفتنه والخلاف بين أبناء الوطن .. وتحملون مشاعل لا لكى تضيئوا بها الطريق أمام الساسة وأهل السلطة وأبناء الوطن وترسمون لنا مستقبل أفضل .. ولكن لكي تزيدوا النيران اشتعالا الوطن الآن يعيش ف أزمة حقيقة ومنعطف تاريخى ويجب التفريق جيدا بين برلمان يصلح لإدارة أزمه .. بين برلمان جاء فى دوله ثابته ومستقرة ..قد يكون هناك عذر للصراع فى حوارى الوطن بين القوى المتصارعه. .لكن 
ماعذركم ياأهل الفكر وأصحاب القلم ..يا عقلاء الوطن وحكماؤه ..؟؟
لماذا لاتنظرون إلا تحت أقدامكم .؟؟؟
 لماذا لاتراعون حرمة من ينتظر قرراتكم ليسضىء بها أو يتنفس بها أو يشعل فى نفسه جذوة الأمل التى كادت أن تخبو توقفوا ..دعوا الشعب يحترمكم ويحترم آراءكم وأفكاركم .. ابعدوا عن التفاهات وعن الأمور التى لاتليق بالعقلاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*