لاول مرة بائعات الهوى يكشفن عن أغرب طلبات الزبائن

1460894969_556-jpg-20430037748270661

الجنوبي متابعات
نشر موقع “ديلي ميل” البريطاني، تقريراً تضمن تعليقات لبائعات هوى تتحدثن عن أغرب ما يطلبه زبائن الليل منهن.

والأغرب في الموضوع أن معظم الحوادث التي روتها الفتيات تكاد تخلو من الأعمال الجنسية وتندرج تحت فئة الأعمال الغريبة والخارجة عن المألوف.

وقالت إحداهن، أن أغرب ما طلبه زبون منها هو إحضار عدة تنظيف الأسنان، حيث أمضى وقته معها وهو يعامل أصابع قدمها كأسنان ينظفهم بالخيط والفرشاة ويبحث عن “تسوس” بينهم.

أما فتاة أخرى فقالت، “دخل الزبون وهو يرتدي “كمامة” على وجهه، ثم طلب مني التعري والإستلقاء على الفراش، وبات يقترب يراقب جسدي عن كثب ويمشي بعيدا، أعاد ذلك عدة مرات لكنه لم يلمسني أبدا”.

وروت فتاة عن صديقتها، أن طلب منها زبون التعري دون خلع حذائها ثم الوقوف في زاوية الغرفة مواجهة للحائط وقراءة إحدى الروايات.

وذكرت أحد الفتيات، أن أغرب زبائنها كان شاب طلب منها تعبئة حوض الاستحمام حيث جلسا داخله وطلب منها النزول إلى تحت الماء أطول وقت ممكن، وبالفعل استطاعت حبس أنفسها لمدة 45 ثانية ثم خرجت من الماء لتجده قد غادر الغرفة!.

وأخيرا روت فتاة قصتها قائلة، “أغرب زبائني كان يأتي من أجل القيام بعراك وهمي بالأسلحة، فكنا نتظاهر أننا نطلق النار على بعضنا بعضا ثم يغادر دون أي أعمال جنسية، لكنه كان يصر على استخدامنا لعبارات تستخدم في المعارك الحقيقية!”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*