جهاز اوتوماتيكي لغسل الموتى في ايران

%d8%a7%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-1

كتبت ياسمين حافظ
أثار  جهاز أتوماتيكي لغسل الأموات ظهر في ايران جدلاً شرعياً واجتماعياً حول إمكانية تحويل مهمة الغسل والدفن إلى عمل آلي، ،وزاد من البلبلة ماتردد  إن الجهاز من صنع الصين،
ورفضت مراجع دينية في ايران استخدام الجهاز ، لكن  وسائل إعلام نقلت آراء وفتاوى مؤيدة
ونفت وكالة مهر للأنباء الإيرانية ماتردد أن الجهاز  صنع في الصين، موضحة أنه عبارة عن مشروع داخلي ينتج جهاز الغسل في مدينة مشهد الإيرانية

%d8%a7%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-3

 
ونقلت وكالة فارس للأنباء عن “محمد بذیرا” مساعد بلدية مشهد التنفيذي في شؤون المقابر قوله: “بما أن عدد الوفيات في مشهد هو الثاني في إيران بعد طهران، لهذا السبب تم صنع جهاز لغسل الموتى وبعد استفتاء المراجع بدأت العملية من خلال مشروع قدم لجامعة فردوسي بمشهد.

 

%d8%a7%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-4
“وقال موقع “شيعة أونلاين” أن م مراجع شيعة منها  السيستاني ومبشر كاشاني ومكارم شيرازي وجرجاني وخامنئي أكد وا ج “لا مانع من ذلك لو كان وفقا لما جاء في الرسائل العملية”.
وقال  موقع بلدية طهران ت”بإمكان هذا الجهاز أن يغسل ثلاثة موتى خلال ساعة واحدة وبعض الأجهزة يمكن أن تغسل عشرة موتى في الساعة، حيث يستغرق غسل أي من الموتى 20 دقيقة تقريبا، ويقوم الجهاز بغسل الميت بشكل دوراني، ويتم فيه مراعاة كافة مراحل الغسل اليدوي من قبيل استخدام السدر والكافور لغسل الموتى”

%d8%a7%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86-5

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*