اتساع حركة رفض التعلم بالانجليزية في مقاطعة ويلز

welsh

كتبت ياسمين عبد العزيز
اتسعت معركة رفض التعلم باللغة الانجليزية في مقاطعة “ويلز” البريطانية في مؤشر على تصاعد النزعة الانفصالية لسكان ويلز في مواجهة واقع البقاء ضمن المملكة المتحدة. وقالت صحيفة الجارديان البريطانية في تقرير لها لايوم،ان سكان قرية لانجليش  انضمت لقائمة البلدان التي ترفض التدريس بالانجليزية في مدارسها. ونوهت الصحيفة الى ان هناك الان معسكران احدهما يرفض التعلم بالانجليزية خوفا من انقراض الويلزية واخر يري ان ذلك تلاعب سياسي. وقال مستشار في ويلز ان هذه التحركات انفصالية وعنصرية بينما قال اخرون لجارديان ان من لايعجبه ذلك عليه التحرك للعيش خارج ويلز. وتعتبر مدرسة لانجليش المؤسسة التعليمية رقم 479 التي انضمت لحركة رفض التعلم بالانجليزية في ويلز بما يشكل الان 32%من مجموع المدارس في المقاطعة.وقال ولي امر من ويلز نحن لدينا لغتان رسميتان وعلى الاباء ان يختاروا ولاداعي للتلاعب بالسياسة.هذا وقد هبط عدد المتحدثين بالويلزية في المقاطعة من 21%الى 19% في العشر سنوات الاخيرة بحسب الجارديان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*