روسيا تمنع فيلم “موت ستالين” لاساءته للزعيم التاريخي

ستالين

 

كتبت ىمال بسيوني

منعت روسيا فيلم “موت ستالين”  للمخرج الاسكوتلندي  ارماندو لانتوشي  من العرض في اراضيها وذلك لاساءته لزعيم الاتحاد السوفيتي التاريخي وخاصة انه ياتي مع ذكري معركة ستالينجراد، بحسب مسؤولون روس. يحتوي الفيلم علي لقطات ساخرة  ومنفرة من بينها سقوط ستالين  أرضاً غارقاً في بوله نزع جلدة رأسه بساطور لإستئصال دماغه وبيعه للأميركيين، ومحاولة أقرب أركانه ومساعديه فقط للتأكد من أنه مات فعلاً ، مع التلكؤ في إستدعاء طبيب جيد كون “ستالين” تولّى تصفيتهم جميعاً بينما الباقون ليسوا بالمهارة الكافية للكشف عليهوقال  وزير الثقافة  الروسي “فلاديمير ميدينسكي”تعليقا علي المنع  “إن كثيرين من الجيل القديم وغيرهم سينظرون إلى الفيلم كسخرية مهينة لكل الماضي السوفياتي لبلاد هزمت الفاشية” أضاف “أبلغنا موزع الفيلم أنه من غير الملائم عرض الشريط عشية الذكرى 75 للإنتصار في معركة “ستالينغراد” في الحرب الثانية والتي فقدنا فيها الكثير من الجنود السوفيات من أهل المدينة التي تحمل إسم “ستالين”.. وتابع “لا توجد لدينا رقابة، ولا نخشى النقد والتقييمات غير السارة للتاريخ، لكن هناك خطاً أخلاقياً فاصلاً بين التحليل النقدي للتاريخ وبين تدنيسه”. كان الحزب الشيوعي الروسي قد دعا لمنع الفيلم ووصفه بالمثير للاشمئزاز 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*