تهديدات بالقتل لهندية أمت صلاة الجمعة في كيرلا

بيفي

كتبت راندا حسين
تلقت المسلمة الهندية جاميدا بيفي تهديدات بالقتل بعد ان قامت بامامة صلاة الجمعة في مقاطعة كيرلا الاسبوع الماضي.
واستغلت جاميدا بيفي اعتلاءها المنبر ، والقت اول خطبة جمعة لها في قرية واندور شيركود عن “مساواة النوع” او الجندر ، كما تسميها المنظمات الحقوقية بالعربية.
وقالت بيفي في الخطبة” انني مؤمنة ان القرآن يعلمنا المساواة بين الجنسين ، كل هذا التمييز ضد المرأة من صنع الانسان،واريد ان اغيره”.
وقالت بيفي ” انه ليس هناك نص يحدد ان الرجالهم فقط المسموح لهم بالامامة”.
وتنتمي جاميدا بيفي ، بحسب الجارديان البريطانية ، الي جماعة قرآنية ، لا تؤمن بالحديث الشريف، تطلق علي نفسها اسم “جمعية قرآن سونات”.
وذكرت الصحيفة ايضا ان جاميدا بيفي لم تؤم الصلاة في مسجدوانما في مكتب تابع لجمعيتها ، وقد اثار تصرفها غضب مجموعات واسعة من المسلمين ، كان الابرز فيها منظمة وجهت لها تهديد صريح بالقتل.
وعلبقت بيفي علي التهديدات بالقول ، “هناك متطرفون لايتسامحون مع اي اصلاح ، تلقيت تهديدات علي الواتس والفيس واليوتيوب ، لكنني لست مقدسة”.
وقال سكرتير الجماعة الاسلامية الهندية التي تدير 500 مسجدا في البلاد” مافعلته بيفي هي دراما محبوكة لنيل الشهرة الرخيصة ،

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*